بوابة لاهور بين دلهي ولاهور

بوابة لاهور بين دلهي ولاهور

هي الشريان الذي يربط بين دلهي ولاهور، حيث تقع في شمال دلهي وخلفه يقع الطريق الى مدينة لاهور حيث دفن خلف ابوابها من جهة لاهور اول الملوك المسلمين في القارة الأسيوية "قطب الدين اقطاي " هي ايضا من أقدم الطرق التي ربطت بين لاهور ودلهي في قوافل التجارة، حيث تحتفظ البوابة بشكل بنائها القديم حتى الان منذ القرن 18، اما في دلهي فيبقى البازار الخاص بهذه المنطقة بالمعالم الهندية القديمة، ولقد أطلق نفس الاسم على أكبر البوابات في القلعة الحمراء.


البوابة شيدت في عصر الامبراطور شاه جيهان، ورغم انها مرت بحقبة الاحتلال البريطاني، الا انها استطاعت الصمود مع الكثير من الاثار المغولية التي تعبر عن هذه الحقبة، وهي بناء ضخم بشكل بوابات القلاع والذي اختفى في الوقت الحالي وراء الكثير من الاسواق التي انتشرت في هذا المكان، حيث يقع وراء البوابة أكبر الاسواق في مدينة دلهي التي تكثر فيها المنتجات الهندية من المجوهرات غير الأصلية والازياء الهندية، والكثير من الاكشاك لبيع الأطعمة الهندية الدسمة.

رغم ذلك فان البناء القديم لهذا الجدار الكبير يجذب اليه الكثير من السياح لرؤية معالمه الرائعة والبناء المميز الذي يتكلم عن روعة الحضارة الهندية العريقة التي اهتمت في جنباتها بالكثير من التفاصيل لتظهر بشكل حضاري يبقى الى يومنا هذا.


تعرف علي المزيد عن السياحة في الهند